القائمة الرئيسية

الصفحات

النقد العربي القديم الفصل الثالث - دراسات عربية

 

النقد العربي القديم الفصل الثالث - دراسات عربية

النقد العربي القديم


  مدخل عام الى النقد الادبي 

1: النقد لغة: 

    يظهر من المعاجم اللغوية لكلة نقد كان يهيمن عليها معنى عام كان يتحدد في تمييز الدراهم واخراج الزيف منها، كما جاء في لسان العرب لابن منظور : النقد خلاف النسيئة، والنقد والتنقاد، والنقد مصدر نقدته دراهمه. ونقدته الدراهم ونقدت له الدراهم اي اعطيته فانتقدها، اي قبضها، ونقدت الدراهم وانتقدتها اذا اخرجت منها الزيف... وناقدت فلانا اذا ناقشته في الامر...

2: النقد اصطلاحا:

  فكما تعددت تعريفات الادب واختلفت بحسب سياقها الثقافي والمعرفي، تنوعت كذلك تعريفات النقد. ومن بين ابرز التعريفات التي تقترح للنقد قول نجيب فايق اندرواس: النقد الادبي هو التقييم الواعي لعمل ادبي معين سواء اكان هذا التقييم مبنيا على الذوق الشخصي للناقد، او على على بعض القواعد الجمالية المحددة.

 النقد نشأته وعلاقته بالادب: 

   النقد خطاب واصف للادب،اذ يأتي عقبه ليحلله ويبين موطن الجمال و القبح فيه، مما يعني ان النقد ليس قائما بذاته، وانه يتأخر زمنيا ومنطقيا عن الادب.

   ان تعميق النظر في العلاقة القائمة بين النقد والادب، فان تاريخ النقد الادبي يشهد- سواء عند اليونان ام  عند العرب- ان الخطاب حول الادب ينشأ مع نشأة الادب نفسه، ويمكن العثور على النمادج الاولى لذلك في مقاطع من فايدرس او هوميروس، كما ان العملية الابداعية ذاتها تبين ان المبدع يظل اول ناقد لعمله.

 النقد العربي القديم : النشأة والتطور عند الباحثين المحدثين: 

1: طه ابراهيم: 

الشعر بالنسبة لطه ابراهيم والذي اعتمد القراءة السلفية يرى بان الشعر قد مر بضروب كثيرة من التهديب حتى بلغ ذلك الاتقان الذي نجده عليه اواخر العصر الجاهلي... وهذا التهديب في نظره هو النقد الادبي.

2: محمد مندور: 

قد اعتمد محمد مندور القراءة المنهجية ويعد النقد المنهجي عند محمد مندور هو ذلك النقد الذي يقوم على منهج تدعمه اسس نظرية او تطبيقية عامة، ويتناول بالدرس مدارس ادبية او شعراء او  خصومات يفصل القول فيها ويبسط عناصرها ويبصر بمواضع الجمال والقبح فيها

3: إحسان عباس: 

اعتمد احسان عباس القراءة الوضعية ويرى ان النقد في حقيقته تعبير عن موقف كلي متكامل في النظرة الى الفن عامة او الى الشعر خاصة يبدأ بالتذوق، ويعني بذلك القدرة على التمييز، ويعبر منها التفسير والتحليل والتقييم.

4: محمد غنيمي هلال: 

اتخد غنيمي هلال القراءة الفلسفية ليبين انه في النقد العربي القديم كان للفلاسفة فضل ترجمة أرسطو وشذرات من نقد افلاطون وغيره من النقاد العالميين بقدر ماستطاعوا ان يترجمو او يفهموا.
 
نود صراحة ان نشكر جميع الاساتذة الذين يسهرون لتقديمهم لنا العلم فوق طبق، ونوجه الشكر والامتنان للاستاذ الفاضل الادريسي على هذا الجهد المبدول حول النقد العربي القديم.
وما قمنا نحن ايضا بتدوينه هنا فقط بعض التعريفات والتلخيصات ولتتمكنو من تعميق الفهم يمكنكم تحميل الملخص الكامل لمادة النقد العربي القديم بالنسبة للفصل الثالث من هنا 

تعليقات